آخر الأخبار

تحت رعاية رئيس الوزراء وبالشراكة مع وزارة الأوقاف مصرف الصفا يكرم الفائزين بمسابقة القرآن الكريم الثانية

 

 

تحت رعاية رئيس الوزراء وبالشراكة مع وزارة الأوقاف

مصرف الصفا يكرم الفائزين بمسابقة القرآن الكريم الثانية

 

تحت رعاية رئيس الوزراء الدكتور محمد اشتية، كرّم مصرف الصفا الفائزين بمسابقة القرآن الكريم الثانية التي عقدت بالشراكة مع وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، وذلك خلال حفل تكريمي أقيم في فندق الكرمل بمدينة رام الله.

 

وحضر الحفل التكريمي وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية السيد حسام أبو الرب نيابة عن وزير الأوقاف سماحة الشيخ حاتم البكري والوكيل المساعد لوزارة الأوقاف السيد عاطف صالح، كما مثّل مصرف الصفا مدير عام المصرف السيد نضال البرغوثي، إلى جانب حضور الطلبة الفائزين وذويهم.

 

وخلال الحفل، هنأ مدير عام مصرف الصفا السيد نضال البرغوثي الفائزين وذويهم بجوائز المسابقة، معرباً عن أمله بأن يكون المصرف قد نجح من خلال رعايته لهذه المسابقة في وضع المشاركين على طريق حفظ القرآن الكريم وتعلمه والعمل به في حياتهم، مؤكداً على أن مصرف الصفا قدم رعايته لهذه المسابقة عملاً بقول الرسول الكريم "خيركم من تعلم القرآن وعلمه"، مبيناً أن هذا النشاط هو من أفضل النشاطات التي يقدمها المصرف للمجتمع وأكثرها تميزاً.

 

وثمن البرغوثي هذه الشراكة المميزة مع وزارة الأوقاف والشؤون الدينية والتي لم تدخر جهداً لإنجاح هذه المسابقة الطيبة وإشراك أوسع شريحة ممكنة فيها. وأوضح البرغوثي أن الأعداد المشاركة بالمسابقة بينت حجم إقبال أبناء شعبنا على كتاب الله والرغبة في تعلمه، مبيناً أن هذا يشكّل حافزاً ودافعاً لمصرف الصفا لدعم هذه المسابقة في السنوات المقبلة.

 

من جانبه، قال وكيل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الدكتور حسام أبو الرب "إن الوزراة فخورةٌ بهذه الكوكبة من حفظة كتاب الله والساعين في طريق النور لحفظ كلام الله والعمل به"، مبدياً سعادته باستمرار الشراكة مع مصرف الصفا في هذه المسابقة التي تستمر عاماَ بعد آخر وتساهم في تخريج عشرات الطلبة في مجال حفظ القرآن الكريم، مبيناً أن هذه البصمة المميزة لمصرف الصفا تضاف لبصمات أخرى عديدة.

 

كما أكد أبو الرب على ضرورة تكاتف الوزارة والمؤسسات الأهلية والمجتمع المحلي لرعاية حفظة كتاب الله، موضحاً أن وزارة الأوقاف تشرف على 1400 مؤسسة ومركز تحفيظ في مختلف المحافظات، وتضم هذه المؤسسات نحو 40 ألف طالب، وهو ما يثبت نهج الوزارة في رعاية كتاب الله والسعي لنشره بين أبناء المجتمع التي تختتم هذا العام بتكريم حفظة القرآن الكريم في تتويجٍ مميز لجهود الوزارة.

 

وتوجه الطالب إسماعيل داوود في كلمته نيابةً عن الطلبة بالشكر للمنظمين والمشرفين على المسابقة، معرباً عن سعادته بأنهم كانوا ضمن قافلة حفّاظ القرآن الكريم، مهدياً نجاحهم إلى فلسطين وإلى آبائهم وأمهاتهم على دعمهم في طريق حفظ آيات القرآن الكريم.

 

وقد تم توزيع جوائز المسابقة على 20 مشاركاً في المسابقة التي نظمها مصرف الصفا بالشراكة مع وزارة الأوقاف والشؤون الدينية، إذ أن عدد الطلبة الملتحقين بالمسابقة في دورتها الثانية نحو ثلاثة آلاف طالب من مختلف محافظات الوطن.

 

 

 

شارك:
أعلى